النتائج 1 إلى 11 من 11
  1. #1
    الناصر
    زائر

    معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين


    بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

    معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    شبكة البصرة
    عمر ابن العراق

    في 7/4/1988 طلب مني رئيس أركان الحرس الجمهوري اللواء الركن ابراهيم الآغا الحضور إلى دائرته... وإذ به يطلب مني أن أقسم على المصحف الشريف بكتمان التخطيط لمشروع عمليات تحرير شبه جزيرة الفاو بالتعاون مع الفيلق السابع، والقوة الجوية، والقوة البحرية، وطيران الجيش...



    وكان مجمل تخطيط الحرس الجمهوري يقوم على الهجوم بجبهة فرقتين وعمق فرقة ثالثة مع الاحتفاظ بفرقة رابعة كاحتياط.... كنت العضو الثالث في فريق التخطيط الذي ضم بالاضافة الى ضابط استخبارات الحرس الجمهوري العقيد الركن حازم مهدي، والعقيد الركن نظام طه، إضافة للقائد ورئيس أركانه... كان عملنا مضنيا... لكنه كان مرغوبا لسببين: الثقة التي حصلنا عليها، والرغبة بالمشاركة في اعداد المشروع الكبير لتحرير جزء عزيز من الوطن....



    بدأنا بهيكل الخطة العامة (فكرة العمليات)، ثم جدول محاور الاستحضارات، مع جدول زمني لخطة التحشد وخطة المخادعة، وكان اجمالي الالوية المخصصة عشرين لواء مختلفا، و44 كتيبة مدفعية وصواريخ، بالاضافة الى آلاف الاطنان من مواد تموين القتال، وخمس كتائب هندسة... مع قيامنا بالاستطلاعات الرئيسية والتفصيلية لبعض المحاور والاهداف... وكان الموضوع حساسا جدا، وعليه كان يجب على قواتنا تحقيق النصر المنشود...



    وإلا... فسوف نخسر الحرب لامحالة... لقد كان قرار الشهيد صدام بابقاء مركز ثقل الاستراتيجية العراقية في أدنى الجنوب قرارا شجاعا مبنيا على حسابات دقيقة..مع مجازفة كبيرة في ظل ظروف قاسية.... ورافق ذلك خطة مخادعة سوقية (استراتيجية) أعدت بدقة عالية... حتى ان رئيس أركان الجيش الفريق نزار الخزرجي كان يعتقد ان تلك الخطة هي الحقيقة... وفقا لما سمعناه من مدير الاستخبارات العسكرية... وكان أمرا غريبا فعلا ان يستبعد رئيس أركان الجيش من المشاركة والاشراف على أخطر عملية في الحرب، في حين أشرك معاونه للعمليات الفريق الركن حسين رشيد التكريتي، ومدير الاستخبارات العسكرية اللواء الركن صابر عبد العزيز الدوري، ومعاونه ((الخائن الساقط الذي باع نفسه ووطنه بحفنة من الدولارات والدنانير والريالات)) وفيق السامرائي...... (سبحان الله.... وكأن من استبعد الفريق نزار كان يعلم بمستقبله.... بينما بقي الاسيرين البطلين، حسين وصابر على العهد..... تحاكمهما طغمة الفرس المجوسية الخمينية الكافرة على دورهما البطولي في القادسية الثانية العظيمة)... وهذا بالتأكيد أحرج رئيس الاركان وأثر على نفسيته وولائه للشهيد...



    وفي غرفة عمليات الحرس الجمهوري وحال تحرير الفاو، قال الشهيد لرئيس أركان الجيش بالحرف الواحد: لقد دخلت التاريخ يا فريق نزار من أوسع أبوابه في هذه المعركة... لأنك رئيس أركان هذا الجيش العظيم... فرد عليه: شكرا سيدي.. مع نظرة فيها الكثير من العتاب.. فسرتها وأنا اراقب ملامح وجهيهما بأن ذلك نوع من الترضية لرئيس أركان الجيش...



    (ثم كشف الزمن فيما بعد حقائق مثيرة تحتاج الى الكثير من التفسير... فهرب نزار والتحق بما يسمى المعارضة... وهرب وفيق السامرائي الذي كان حاصلا على دعم ورعاية مميزين من الشهيد...



    كان للقرار الاستراتيجي بتحرير شبه جزيرة الفاو له ما يبرره:

    70% من قدرة العدو تعمل في ساحة العمليات الشمالية.

    60% من القوة المدافعة في قاطع شبه جزيرة الفاو المحتل قد تحركت شمالا.

    توفر معظم قوات النخبة في الجيش العراقي في قاطع الجنوب، ومنها قوات الحرس الجمهوري..مركز ثقل الجيش..

    اصبحت الفاو اكثر من هدف سياسي ووطني وشكلت حاجزا نفسيا صعبا للغاية.. وتحريرها سيشكل ولاشك منعطفا خطيرا لصالحنا..

    وكان "كبير السحرة الدجالين" المنافق خامنئي، وعند احتلال الفاو، قد صرح "إذا ما تمكن صدام حسين من استرجاعها، فإنني سأذهب بنفسي إلى بغداد لتهنئته"... لكن صدام ورجاله حرروا الفاو وغير الفاو ودعسوا على رقبته وعلى رقبة الخميني وجرعوهم كأس السم الزعاف...ولم تتدنس شوارع بغداد بالحاخام الخامنئي....



    كانت المعلومات المحصلة عن الفاو جيدة... فآخر تصوير جوي للقاطع كان بتاريخ 30/3/1988 احتوى على تفاصيل دقيقة جدا عن توزيع القطعات والاسلحة والعقد الدفاعية والاسلحة الساندة... وتم اعداد مسرح قتال مشابه لمسرح قاطع العمارة، وتدربت معظم الوحدات والتشكيلات على طبيعة الارض، وثابر قائد الحرس الجمهوري على رفع قدرة قواته لبلوغ المستوى الذين يؤمن لها الظفر بالمعركة لتحرير الفاو...... وهي المهمة التي أقسم على تحقيقها حين استلم مسؤولية الحرس الجمهوري، وكان الشهيد صدام موفقا في اختيار هذا القائد المثابر والشجاع جدا ((اللواء إياد فتيح الراوي)).......((لاحظ أخي القاريء من هم قادة الجيش العراقي الذين تحاكمهم طغمة المجوس المتسلطة على رقاب الشعب العراقي المجاهد الصابر.. إنهم أبطال القادسية الصدامية المجيدة الثانية....))



    كانت مهمة تحرير الجزء الغربي ملقاة على عاتق فرقة المدينة المنورة، حرس جمهوري، والذي يبدأ من خور عبد الله الى نصف قاطع المسؤولية، وبالعمق الى المشروع 81 (مشروع قديم لصواريخ البحرية العراقية)، أما مسؤولية فرقة بغداد، حرس جمهوري، فكانت على الطريق الاستراتيجي الذي يحد قاطع مسؤولية الفيلق السابع إلى الحدود الفاصلة مع فرقة المدينة المنورة حرس جمهوري وبالعمق الى نهاية منطقة المملحة.... أما مهمة فرقة حمورابي حرس جمهوري فكانت الصفحة الثانية، وهي تحرير الفاو بالتعاون مع جهد الفيلق السابع والاندفاع الى رأس البيشة، أي الى رأس المثلث البري العراقي المطل على الخليج العربي... أما فرقة نبوخذ نصر حرس جمهوري بقيادة العميد الركن أزهر عبد الله فهي فرقة احتياط....

    وبعد العرض جرت تعديلات على خطتي فرقة المدينة المنور بقيادة العميد الركن أحمد حماش، وفرقة حمورابي بقيادة العميد الركن ابراهيم عبد الستار... أما خطة فرقة بغداد حرس جمهوري بقيادة العميد الركن عبد الواحد شنان فكانت مستوفية... وكانت أعقد الاعمال والمهام هي الجهد الهندسي الذي كان يتمحور على فتح الممرات والمجازات وتأمين اكساء المنطقة الرخوة لتسمح باندفاع الدروع والعجلات عبر فرش حصر معدنية، وكذلك اكساء الممرات بمادة السبيس والحصى، علاوة على تأمين الجسور الصغيرة وتهيئة وسائد الاحذية العريضة لمنع غوص أرجل قطعات الصولة... وكانت الهمة عالية والحمد لله... وكانت ضمن واجباتي كضابط ركن عمليات عرض ما نتوصل اليه على معاون رئيس أركان الجيش، ومنه الى الشهيد صدام، حيث كنت استقل طائرة مروحية الى مديرية الاستخبارات العسكرية برئاسة اللواء صابر عبد العزيز الدوري لاطلاع الشخص المخول على الخطة، وهو وفيق السامرائي... ثم استقل احدى عجلات ديوان الرئاسة الى مبنى القيادة التي اتخذت آنذاك من أحد قصور الضيافة مقرا لها (قصر بغداد)....



    يوم بدء العمليات تأخر الى يوم 17/4/1988 لعدم تكامل استحضارات الفيلق السابع بقيادة اللواء الركن ماهر عبد الرشيد، وكان هذا اليوم يصادف أول يوم رمضان، فأطلق الشهيد صدام على هذه العملية مسمى عملية رمضان... وكانت عناية الله سبحانه وتعالى لصالحنا... حيث ساءت الاحوال الجوية مما حد من إمكانيات الرصد المعادي... حيث كان للعدو أكثر من 70 برجا كبيرا للمراقبة...



    ليلة الهجوم الكبير حضر الشهيدان صدام وعدنان خير الله الى مقرنا....وأدارا جزءا من المعركة من غرفة عمليات قوات الحرس الجمهوري... وقد كلف نجليه (الشهيدين عدي وقصي) بمشاركة قائدي الحرس الجمهوري والفيلق السابع... فعدي كان مع الحرس، وقصي مع الفيلق السابع ((تزوج الشهيد قصي من ابنة اللواء ماهر وأنجب منها شبلا بلغ مبلغ الرجال اطلق عليه اسم مصطفى، وقد استشهد الفتى مع ابيه وعمه اثر معركة بطولية استمرت ست ساعات خاضوها مع عشرات العلوج الامريكان في الموصل بعد تدنيس العراق))....



    في الساعة الرابعة والنصف من فجر يوم 17/4/1988 أطلقت أكثر من ألف فوهة نيران القصف التمهيدي المركز... ومن ضمنها ضربة بالسلاح الكيماوي... وبدءا من الساعة السادسة شاركت الدبابات المخصصة لتدمير النقاط الحصينة الامامية من على منصات صنعت لها... وشاركت القوة الجوية وعدد من زوارق البحرية في مرحلة القصف التمهيدي... وفي تمام الساعة السادسة والنصف انطلقت وحدات الصولة لاقتحام الحاجز النفسي الكبير... سرعان ما بدأنا نستمع من خلال الاتصالات البشائر الاولى للنصر... لم تتأخر القطعات المعقبة الاخرى من زف أخبار النصر الواحد تلو الاخر ونحن غير مصدقين من سرعة ذلك النجاح... وبعد مرور ست ساعات كانت كل التشكيلات الامامية في أهدافها عدا قاطع لواء القوات الخاصة السادس عشر حرس جمهوري، الذي كان بإمرة العقيد الركن طلال القيسي.... حيث كان المانع المائي كبيرا وعميقا... وقد تركزت أمامه قوة معادية كبيرة جدا... ومن خلال مواطيء النجاح الاولى، تم دفع القدمة الثانية من الصولة، ومن خلال قاطع اللواء السادس بقيادة العقيد الركن رعد رشاد تم الالتفاف حول مقاومة اللواء السادس عشر... فتم تدميرها بالكامل... وانطلقت الالوية المدرعة بالاندفاع نحو العمق... ومع حلول ليل ذلك اليوم اكملت كافة تشكيلاتنا اهدافها للصفحة الاولى بكل مراحلها.... كذلك وردتنا أخبار النصر في قاطع الفيلق السابع الذي كان يقاتل في القسم الشرقي....



    في ليلة 17-18/4/1988 وبعد أن اكملت فرقتنا احتلال أهدافها وكذلك فرق الفيلق السابع، قام آمر مدفعية هذا الفيلق اللواء نايف قصب جنديل بزيارة مقرنا على ضوء توجيه الشهيد صدام بضرورة تكثيف اجراءات التنسيق... فاطلع على موقفنا واطلعنا على مواقف قوات فيلقه.... كان هناك تنافس شديد لكسب شرف دخول الفاو بين الفيلق السابع وقوات الحرس الجمهوري...



    بدأت الصفحة الثانية بقصف تمهيدي ونار ساترة، فدارت معركة شديدة... وفي تمام الساعة الثانية عشرة أعلن اللواء 20 حرس جمهوري تتقدمه كتيبة دبابات الفارس التي يقودها المقدم ركن سالم حافظ من اللواء السابع عشر المدرع حرس جمهوري دخول الفاو... وتم رفع العلم العراقي... وتداخل ذلك أيضا مع دخول قطعات اللواء 30 المدرع من الفيلق السابع... فزفت البشرى الكبرى..



    وهنا أمر الشهيد صدام حسين بدمج وتداخل الصفحة التالية دون انتظار مرحلة ترصين الهدف، حيث اندفعت فرقة حمورابي حرس جمهوري لتحقيق واكمال الصفحة الثالثة... فواصل لواء المشاة 23 حرس جمهوري بقيادة العقيد الركن صالح يوسف الى رأس البيشة... فأمر الشهيد صدام بالسماح للعدو المهزوم بعبور شط العرب على جسر الانابيب المقام من قبلة لاشاعة روح الهزيمة في قطعات العدو في الضفة الشرقية لشط العرب... ثم وبناء على رجاء أعضاء القيادة العامة، وخاصة الطيار الحكم التكريتي، اكتفينا بتدمير ذلك الجسر بالقوة الجوية... ذلك أن الشهيد تساءل فيما لو كان لنا امكانية العبور الى الاراضي الفارسية لتأكيد الاقتدار العراقي.... وفيما بعد كتب الشهيد صدام بيان النصر العربي المبين وأملاه بالهاتف على وزير الاعلام يومها لطيف نصيف جاسم، واذيع البيان على الشعب العراقي العظيم.. فكانت البشرى عظيمة والفرحة أعظم وكان حدثا عربيا عراقيا عظيما....



    قلب هذا النصر موازين القوى، فارتفعت معنويات قواتنا وشعبنا الى عنان السماء، وحصلت الصدمة بالعدو الفارسي، وكأنه لم يصدق ما حدث... وعصر ذلك اليوم حلق الشهيدان صدام وعدنان بالمروحية فوق الاراضي المحررة... وكانت آثار القصف المدفعي والصاروخي احدى الملاحظات التي تحدث عنها الشهيد صدام فيما بعد.... لقد تفوق مركز الثقل العراقي الذي نفذ الهجوم على قدرة الخصم... فلم تبد منه ردة فعل نظرا لبعد مركز ثقل قواته المتواجد في أقصى الشمال.... وكانت تضحياتنا مقبولة نوعا ما... فلم تتجاوز الف شهيد.. في حين عند احتلال الفاو خسرنا حوالي الخمسين الف شهيد... ولا شك ان العدو خسر الالاف المؤلفه من جنوده في تلك المعركة الميمونة المظفرة... لقد دلت هذه المعركة على حب الوطن وقدرة قواته المسلحة وعلى استعداد الشعب للتضحية من اجل كرامة الوطن وطهارة ترابه...



    لقد حدث ما توقعه الشهيد صدام في أن معركة تحرير الفاو هي بوابة النصر الكبير، وانها معركة المنعطف لكسب الحرب... وهنا ادعى الاعداء الفرس ان كسب معركة الفاو كان نتيجة تحالف امريكي عراقي، وان جنودا امريكيين شاركوا بالمعركة الى جانب الجنود العراقيين!!!! وذهب بعض التافهين والناعقين والمتفلسفين والمستعربين والمدعين أنهم محللين الى الزعم ان تخطيط هذه المعركة يعود الى ضباط ركن مصريين!!!! وفي الحقيقة كان كلا الادعائين باطلين.... فمعركة تحرير الفاو من الالف الى الياء كانت معركة عراقية مائة بالمائة... لم يتدخل فيها لا الامريكان ولا المصريين ولا غيرهم.....

    شبكة البصرة

    الجمعة 2 جماد الاول 1431 / 16 نيسان 2010

    يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
    المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط

  2. #2
    الناصر
    زائر

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين


    بِسْمِ اللّهِ
    الرَّحْمَنِ
    الرَّحِيمِ

    بيان القيادة العامة للقوات المسلحة لمناسبة ذكرى تحرير الفاو من الاستعمار الايراني

    شبكة البصرة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ((وما جعله الله إلا بشرى ولتطمئن به قلوبكم وما النصر إلا من عند الله إن الله عزيز حكيم))

    صدق الله العظيم ـ سورة الأنفال ـ أية 10



    بيان

    لمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لتحرير مدينة الفداء وبوابة النصر العظيم



    أيها الشعب العراقي الكريم

    يا أبناء امتنا العربية المجيدة

    يا أبطال قواتنا المسلحة الباسلة

    أيها المجاهدون المقاومون في ارض العراق العظيم

    يا أحرار العالم

    في هذه الأيام المباركة من نيسان العطاء والأمجاد تحل علينا وعلى أبناء امتنا المجيدة الذكرى الثانية والعشرين لتحرير الفاو العزيزة (مدينة الفداء وبوابة النصر العظيم) في عمليات رمضان مبارك 17 نيسان 1988 ليشكل هذا التاريخ محطة مشرقة في تاريخ الأمة التي لا تنام على ضيم ولا ترضى بغير الكرامة موقعا تحت الشمس، هذا النصر العظيم الذي تحقق بالفعل الميداني للمقاتل العراقي المقتدر وبتخطيط وحكمة القيادة السياسية وعلى رأسها مهندس النصر شهيد الأضحى السعيد ورفاقه الميامين الذين هيئوا كل مستلزمات هذا الفعل البطولي ليكون هذا النصر بارقة الأمل في سماء الأمة التي دب اليأس في نفوس الكثير من أبناءها وهم يعيشون قهر كابوس الاحتلال الجاثم على اعز بقعة وأقدس موضع، قبلة المسلمين الأولى والمكان الذي عرج منه نبينا الأكرم إلى السماء.

    نعم لقد قلبت معركة تحرير الفاو موازين القوى وحطمت أسطورة المحتل الطامع في التوسع وأعادت إلى الأذهان صورة جيش الإيمان الذي يهزم بصدق إيمانه ودفاعه عن الحق العدة والعديد من جيوش الظلم والظلام والحقد والتوسع والجريمة فانشرحت بنصر جند الحق في العراق صدور المؤمنين ونما الأمل في نفوسهم وتجسدت فكرة رجال الصولة في عقولهم وبدا العربي في كل مكان من أرجاء المعمورة أكثر تفاؤلاً واشد عزما على استرداد حقوقه واثبات كيانه.



    أيها الميامين النجباء

    يا لها من مناسبة عظيمة أن نربط أطراف التاريخ ونستدعي من الذاكرة الأحداث الجسام، لأننا امة التاريخ والحضارة والفكر الوقاد فالفرس عند احتلالهم الغادر لمدينة الفاو عام 1986 وغيروا ملامح الأرض بالسواتر والخنادق وحقول الألغام والممرات المائية، أكدوا وطبلوا أن على العراقيين أن ينسوا أن هناك مدينة عراقية اسمها الفاو وأنهم الآن جيران الكويت وما إلى ذلك من التصريحات التي تريد ترسيخ صورة الهزيمة في جيش القادسية أولا ومن خلاله تعميم تلك الصورة القاتمة على أبناء الشعب العراقي والأمة العربية المجروحة في كبريائها قبل ذلك في فلسطين.



    أيها الفرسان الأباة

    لقد كانت معركة رمضان المبارك فاتحة الانتصارات المتوالية في القادسية المجيدة ليتجرع بعدها نظام الملا لي كاس السم ويعترف بالهزيمة، ولتبدأ صفحة جديدة من التآمر ألصفوي الحاقد على الأمة وتاريخها حين تحالفوا مع الشيطان الأكبر ودفعوا به للنزول لمواجهة العراق العظيم بالتواطؤ مع كل أعداء الأمة العربية من دول وحكومات وجواسيس وعملاء مأجورين ليبدأ المشهد التآمري بالحصار الشامل بذريعة الكويت ولينتهي باحتلال قلعة الإيمان وبث الخراب والدمار والقتل والاجتثاث والتهجير وإطلاق اليد الصفوية الآثمة في كل مفاصل الحياة العراقية وفي مقدمتها تنصيب الحكومات الطائفية التي لأهم لها سوى المحاصصة في النهب والسلب وسرقة المال العام وتضليل الشعب بالوعود الكاذبة والتصريحات المنمقة ودك آسفين الفرقة والعداوة والكراهية بين مكونات الشعب.



    أيها المجاهدون المنصورون بمدد الله

    لقد قطعتم الشوط الأكبر من طريق الكرامة والنصر ولم يبقى بإذن الله من احتفالية نصركم إلا القليل وسيتجرع المحتل الأمريكي الكافر سم الهزيمة كما تجرعه الفرس من قبل، لقد أبليتم البلاء الحسن على مدى السنوات السبع المريرة من الاحتلال البغيض بأنكم الطرف المؤثر في الصراع مع أمريكا وحلفاءها وإذنابهم في السر والعلن وأنكم الرقم الصعب بل الأصعب في المعادلة العراقية والعربية بل وحتى الإنسانية وأنكم الرجال الذين لا يليق بهم إلا فعل المكرمات وتقديم التضحيات وتسجيل المآثر والبطولات حتى أصبحتم القدوة لكل الشرفاء من أبناء أمتكم وموضع الثقة والتقدير من كل أحرار العالم.

    لا تنخدعوا أيها البسلاء بما يسمى بالعملية السياسية فلن تسترد الكرامة إلا بالفعل الجهادي المسلح ولن تحرر الأرض إلا بالدماء الزكية الطاهرة وما تسمعونه من ديمقراطية زائفة وانتخابات مزورة ما هي إلا ألاعيب جهنمية للمحتل المترنح الذي أفسدتم ببطولاتكم مخططاته الشيطانية فغدا يبحث عما يحفظ به ماء وجهه القبيح. أيها العراقيون الاماجد نصركم آت بعون الله ومدده.

    (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)

    صدق الله العظيم - سورة الشعراء - آية 227



    المجد للعراق العظيم ولجيش القادسية المجيدة وأم المعارك الخالدة ولكل المجاهدين الذين يقتفون آثار ذلك الجيش العقائدي المؤمن ويسطرون ملاحم البطولة في مقارعة المحتل الكافر وأذنابه الدجالين.

    الرحمة لشهداء العراق العظيم والأمة العربية المجيدة يتقدمهم شهيد الأضحى السعيد. الحب والولاء لقائد جمع الإيمان وبيرق النصر المجاهد الأكبر المعتز بالله المهيب الركن عزة إبراهيم حماه الله القائد الأعلى للجهاد والتحرير.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    أمانة سر القيادة العامة للقوات المسلحة العراقية

    بغداد المنصورة بإذن الله

    أواخر ربيع الثاني 1431 هـ

    أواسط نيسان 2010 م

    شبكة البصرة

    الخميس 1 جماد الاول 1431 / 15 نيسان 2010

    يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
    المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط

  3. #3
    RADOUANE
    زائر

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    لن ننسى تلك البطولات والصولات التى نرى ونسمع ونشاهد إستمراريتها إلى اليوم....فطوبى للشهداء وجنود الخفاء...

  4. #4
    توحيد و جهاد
    زائر

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته









    النصر صبر ساعة

    حلّت هذه الأيام ذكرى عزيزة على قلب كل عراقي وطني غيور.. إنها الذكرى لمعركة تحرير الفاو (رمضان مبارك)، ففي مثل هذا اليوم إنطلقت جحافل التحرير نحو الفاو، مدينة الفداء وبوابة النصر العظيم، بعد مخادعة سوقية عراقية كبيرة.. لتحليصها من براثن جنود ملالي الشيطان.. في معركة حسوم صَال فيها جند العراق الأشاوس صولة الحسم فحرروا الفاو في زمن قياسي لم يتجاوز الـ 36 ساعة في غرة شهر رمضان من ذلك العام..

    كانت بحق فاتحة معارك التحرير الكبرى، التي تلتها عمليات تحرير زبيدات ومجنون وغيرها من الأراضي العراقية التي دنسها العدو الايراني بالاحتلال والتي استمرت حتى أواخر شهر تموز من عام 1988 والتي توجت بنصر العراق والعرب في الثامن من آب عام 1988 والذي اعترف فيه خميني بتجرعه كأس السم..

    لتكن ذكرى معركة تحرير الفاو في السابع عشر من نيسان عام 1988.. مصدر الهام وحافزاً كبيراً لتصعيد المقاومة الباسلة وإيذاناً بمعركة التحرير الكبرى لطرد المحتلين الأمريكان و الفرس.. فهل سنرى جنوداً يجرعون الخميني في قبره السم مرة أخرى..!

    حياك الله يا بن الأكرمين يا بن المغرب العربى ... وحيا الله أهلنا فى المغرب العربى أجمعين

    المجد للعراق العظيم ولجيش القادسية المجيدة وأم المعارك الخالدة ولكل المجاهدين الذين يقتفون آثار ذلك الجيش العقائدي المؤمن ويسطرون ملاحم البطولة في مقارعة المحتل الكافر وأذنابه الدجالين.

    الرحمة لشهداء العراق العظيم والأمة العربية المجيدة يتقدمهم شهيد الأضحى السعيد. الحب والولاء لقائد جمع الإيمان وبيرق النصر المجاهد الأكبر المعتز بالله المهيب الركن عزة إبراهيم حماه الله القائد الأعلى للجهاد والتحرير.

  5. #5
    مؤسس
    تاريخ التسجيل
    09-01-2009
    المشاركات
    3,602
    معدل تقييم المستوى
    42

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    القائد الشهيد صدام حسين يجتمع بقادة الجيش ويستعرض معهم معركة تحرير الفاو
    معركة تحرير الفاو كانت درة امجاد القادسيه الثانيه
    فلنشاهد كيف خطط المجاهد صدام حسين لهذه المعركه وكيف كان قائد جيش بارع
    وايضا ما قصة دار النصر ومن اوشى للأمريكان كي تقصف في ام المعارك


    للمشاهدة

    http://video.google.ca/videoplay?docid=-1269185249405531139&hl=en<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>


    <EMBED id=VideoPlayback style="WIDTH: 400px; HEIGHT: 326px" src=http://video.google.ca/googleplayer.swf?docid=-1269185249405531139&hl=en&fs=true type=application/x-shockwave-flash allowfullscreen="true" allowscriptaccess="always">
    </EMBED>
    <!-- / message -->

  6. #6
    مؤسس
    تاريخ التسجيل
    14-08-2007
    المشاركات
    170
    معدل تقييم المستوى
    9

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    طبعا جانت معركة تاريخية ومهمة فى وقتها والجيش العراقى كانت لة صولات وجولات

    بارك الله بيك معلومات حلوة

  7. #7
    مؤسس

    تاريخ التسجيل
    22-10-2009
    المشاركات
    107,463
    معدل تقييم المستوى
    1105

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    رحم الله الشهيد صدام حسين
    واسكنه فسيح جنانه بادن الله

    بارك الله فيك اخي الناصر

  8. #8
    ألياس
    زائر

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    بارك الله بك
    ورحم الله شهداء العراق الذين رووا بدمائهم الزكية ارض الفاو مدينة الحناء
    ورحم الله القائد الشهيد صدام حسين

  9. #9
    الامين العام المساعد
    تاريخ التسجيل
    26-11-2006
    المشاركات
    12,743
    معدل تقييم المستوى
    154

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    رحم الله من استشهد و فك الله اسر من ما زال مقيداً
    فعلا صفحة مجيدة من صفحات جيش العراق الوطني


    لا يستطيع أحد ركوب ظهرك إلا إذا كنت مُنحنياً!!

  10. #10
    توحيد و جهاد
    زائر

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    و لا زالت معاركنا ضد الصفوية الشوفينية بقيادة إيران مستمرة و سيتجرع خامنيىء سم الهزيمة قريبا بإذن الله

  11. #11
    توحيد و جهاد
    زائر

    رد: معركة الفاو وكيف قادها الشهيد صدام حسين

    لمجد و الخلود لشهداء أمتنا و على رأسهم شهيد الحج الأكبر صدام حسين.



    عاش العراق و قيادته الفذة الحكيمة المتمثلة بشيخ المجاهدين المنتصر بالله عزة ابراهيم



    عاشت المقاومة العراقية



    عاشت فلسطين عربية من النهر الى البحر



    عاش البعث حزب المقاومة و التحرير



    و الله أكبر


 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Powered by vBulletin® Version 4.2.2
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
الساعة الآن 12:53 PM
vBulletin 4.0 skin by CompleteVB