اكتب موضوع في قسم :::  قضايا الامة واحداث الساعة    المنتدى العام   منتدى الصور    المرئيات   الكمبيوتر

    منتديات تهتم بقضايا الامة
شبكة عرين المجاهدين
صفحة 1 من 4 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 47
  1. #1
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0

    عذراً فرانسا: ولكن الكلاب لا تزأر.. والصراصير لا تزمجر... وصيحة الله أكبر لا تُغلب....!!

    عذراً فرانسا: ولكن الكلاب لا تزأر.. والصراصير لا تزمجر... وصيحة الله أكبر لا تُغلب....!!


    بسم الله الواحد الأحد
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم

    وبعد...


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الماسونية الفرنسية السخيفة القذرة الحقيرة...
    يا فرانسا.. إن من يمسك اليهود بقيادها عبر قرون عدة خلت... حتى صار اليهود أسيادكم وكأنهم أربابكم؟!


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... إن الكلاب لا يمكن أيدا أن تزأر؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... إن الصراصير لا يمكن لها أبدا أن تزمجر؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... إن الشواذ المثليين لا يمكن لهم أبدا أن ينتصروا في أي حرب؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... أشتهر عنك أنك عقر دار الشواذ فكيف تناطحين عقر دار الأسود يا فيروس الشذوذ القذر عبر العالم أجمع؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... إن الأسود أسود وإن علا نباح الكلاب وأهتزت شوارب الصراصير؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... أنتم عبيد لليهود عبدة الشيطان... وتخالون أنكم ستلعبون دور السادة لعباد الرحمن؟! كيف ذلكم وهم أسياد لأسياد أسيادكم الأنجاس من شياطين الجن والأنس؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... من لم يتآسى بأيادي السلام الممدودة آنيا سيتلظى بنيران القهر والآسى تآكل قلبه ويتلحف الحسرة عندما يصبح ذكره بذكر الشيطان صنوان؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... نحن أمة محمد صلى الله عليه وسلم.... نحن أمة يفسح الأسود الطرقات وتخلي لها الحيات المعسكرات ويسعى في ركابهم الآيات البينات القاهرات؟!!

    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... إنما الشيطان رخيص حقير ذليل.. فكيف بمن كان عميل لمن كان عبدا للشيطان الرخيص الذليل الحقير القليل التافه البليد الغبي القذر الأحمق الخبيث الظلامي الأحقر مطلقا؟!!


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... عذرا ولكن الكلاب آبدا لن تزأر...


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... عذرا ولكن الصراصير آبدا لن تزمجر..


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... عذرا ولكن الشواذ آبدا لن يكونوا رجال أو حتى ذكور..


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... عذرا ولكن من كان الحيوانات اليهود أسيادهم فهم ولا شك أنجس وأحقر وأقذر وأهون منهم بكل شيء...


    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... عذرا ولكن الأسود ستظل أسود.. والكلاب ستظل كلاب..



    المرعب على أعداء الله...
    المستنصر بالله... سيف السماء؛؛؛

  2. #2
    فعال
    تاريخ التسجيل
    06-04-2011
    المشاركات
    1,185
    معدل تقييم المستوى
    15
    أيها الحشرة الصليبية الوثنية الشيطانية الفرنسية الحقيرة ... عذرا ولكن الأسود ستظل أسود.. والكلاب ستظل كلاب..

    اخي كلامك صحيح ولكن اجعل مكان الكلب الخنزير يكون اولى.

  3. #3
    من المؤسسين
    تاريخ التسجيل
    06-12-2006
    المشاركات
    90,992
    معدل تقييم المستوى
    918
    بارك الله فيك أخي الكريم

  4. #4
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    من بشريات الهزيمة والتفسخ التاريخي الأكبر لفرانسا





    فرنسا تؤكد تمسكها بزواج الشواذ رغم التظاهرات المناهضة
    Monday 14 January 2013


    مفكرة الاسلام: صرحت نجاة فالو بلقاسم - المتحدثة الرسمية باسم الحكومة الفرنسية - اليوم الاثنين بأن الحكومة الاشتراكية مصرَّة على مشروع قانون "الزواج للجميع"، الذي يتيح زواج الشواذ، على الرغم من تظاهر عشرات الآلاف من الفرنسيين بشوارع باريس أمس الأحد، تنديدًا بالمشروع الذي سيعرض على نواب البرلمان نهاية الشهر الجاري.
    وقالت "بلقاسم" وزيرة شئون المرأة في مقابلة مع إذاعة (أوروبا 1): "الحكومة الاشتراكية ملتزمة تمامًا بتنفيذ مشروع قانون زواج الشواذ، وهو تقدم تاريخي، ولا يعد انتصارًا لفئة على أخرى بل هو تقدم للمجتمع ككل".
    وفيما يخص حجم المسيرة التي شارك فيها أمس مئات الآلاف من الفرنسيين المناهضين للمشروع، أعربت الوزيرة عن احترامها لحق الجميع في التظاهر الذي يعد قيمة أساسية في فرنسا.
    وقالت: إنها تحترم في الوقت نفسه البرلمان، حيث إن هذا المشروع سيتم مناقشته في البرلمان وليس بالشارع.
    واتهمت المتحدثة باسم الحكومة اليمين المعارض بأنه استخدم المسيرة للتعبئة حول هذا الموضوع بهدف تعزيز موقعه.
    وتعليقًا على اعتراض السلطات الدينية على مشروع قانون زواج المثليين، قالت الوزيرة: "ما نحاول إصلاحه هو القانون وليس الروحانيات، ومشروع القانون يهدف إلى حماية جميع الأسر وتعزيز المساواة الحقيقية التي هي مسألة قيم".
    جدير بالذكر أن المسيرة التي جابت شوارع باريس أمس شارك بها 340 ألفًا بحسب الشرطة، و800 ألف وفقًا للمنظمين، احتجاجًا على مشروع قانون زواج مثليي الجنس الذي تبنَّته الحكومة الاشتراكية في نهاية نوفمبر الماضي، كأحد التعهدات الانتخابية للرئيس فرانسوا أولاند، والذي يعرض على البرلمان تمهيدًا لإقراره في 29 من شهر يناير الجاري.


  5. #5
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    حصريًّا بالصور..
    "الشباب" تنشر صورة جثة قائد الكوماندوس الفرنسي

    Monday 14 January 2013




    مفكرة الاسلام: عرض مقاتلو حركة شباب المجاهدين الصومالية على حسابهم على تويتر صورة جثة لقائد فرقة الكوماندوس الفرنسية التي فشلت في تحرير الرهينة الفرنسي دوني اليكس السبت المحتجز منذ 2009.
    وجاء في تعليق مرافق للصورة: "القائد الفرنسي الذي قتل خلال عملية الإنقاذ الفاشلة في بولومارير".

    وتظهر في الصورة جثة شاب على وجهه آثار دماء ويرتدي بنطالاً فاتح اللون وقميصا داكن اللون عليه سلسلة تحمل صليبا فضيا.

    وجاء في تعليق على صورة ثانية ظهرت فيها الجثة بشكل أوضح إلى جانب معدات عسكرية منها أسلحة وسترة واقية من الرصاص وحقيبة ظهر: "فرنسوا هولاند هل كانت العملية تستحق ذلك؟".


    ووضع مسدس وبندقية هجومية مجهزان بكاتم على ساقيه، وكان ويرتدي حذاء عسكريا وقفازا في اليد اليمنى. ولم تظهر الصور أين أصيب الجندي.

    وتظهر الصورة الثالثة وجهه بشكل واضح ومن قميصه سلسلة تحمل صليبا فضيا وتعليق "عودة الحملات الصليبية؛ لكن الصليب لم ينقذه من السيف".

    ويظهر في صورة رابعة كتب تحتها: "قسم من الغنيمة التي تم الاستيلاء عليها من القوات الفرنسية الهاربة"، مسدس وبندقيتان هجوميتان مع كواتم صوت.

    وكانت الشباب الصومالية قد أعلنت في البدء أنهم أسروا جنديا فرنسيا، ثم أعلنوا لاحقًا أنه قتل متأثرا بجروحه.

    وفي نص نشر مع الصور أكدت الحركة أن الجندي "كان قائد العملية" وأنه أُسر بعد أن أصيب بجروح بالغة و"تخلى عنه رفاقه".

    وكان وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لو دريان قد أكد الاثنين ضمنا مقتل هذا الجندي الذي قالت باريس السبت إنه قتل في العملية قبل أن تعلن أنه "فقد".

    وقال أيضا إنه يخشى من أن يعرض الإسلاميون الصوماليون جثة الجندي وجثة الرهينة دني اليكس العميل في الاستخبارات الفرنسية، الذي خطف في 14 تموز/يوليو 2009 في مقديشو.
    وأكد إسلاميو الشباب أنه لا يزال على قيد الحياة ويعتزمون محاكمته.
    وليلة السبت نفذت العملية لتحرير الرهينة فرقة كومندوس ضمت 50 عنصرا أنزلتهم خمس مروحيات على الأقل على بعد ثلاثة كيلومترات من بولومارير، لكنها واجهت مقاومة "أكبر مما كان متوقعا" من قبل الإسلاميين.
    وقال شهود عيان إن سكانا رصدوا هبوط المروحيات وأبلغوا الشباب بالأمر.

  6. #6
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0



    فضيحه استخدام مطارات في موريتانيا ودخول امريكا في الحرب واشتراك قيادات عسكريه من الجزائر في الحرب علي مسلمي مالي

    ســــــــري للغاية... حسب مركز الدراسات العسكرية ''أنتلجنس أو'' المقرب من البنتاغون
    جنرالات الجزائر الخونة يشاركون في قتل المسلمين في مالي وبوادر لتدخل أمريكي في الحملة الصليبة
    أفاد مركز ''أنتلجنس أو'' المتخصص في الدراسات العسكرية، أن الجزائر وفرنسا فتحتا خط اتصال مباشرا للتنسيق وتبادل المعلومات حول الوضع في مالي
    قال متابعون للشأن الأمني في الساحل إن حركة أنصار الدين أطلقت حملتها العسكرية لغزو المزيد من الأراضي لعدة أسباب أهمها حرمان القوات التي تقرر نشرها في مالي من قاعدة سيفاري العسكرية الجوية، والاستيلاء على المزيد من أسلحة الجيش المالي بعد دحره من مدن محافظة موبتي. كما أضاف المتابعون بأن سقوط منطقة موبتي في يد حركة أنصار الدين، يعني أن الخطوة التالية ستكون مدينة سيغو الإستراتيجية ثم العاصمة باماكو. وأوصت تقارير أمنية أعدتها وزارة الدفاع الأمريكي البنتاغون وقيادة القوات الأمريكية في إفريقيا، بدعم عسكري مباشر للقوات المالية التي تدافع عن جنوب مالي في وجه الحملة العسكرية التي شنتها حركة أنصار الدين.

    قال تقرير أعده مركز ''أنتلجنس. أو'' المتخصص في الدراسات العسكرية والمقرب من البنتاغون، إن قادة عسكريين وأمنيين في دول غربية مترددون في تزويد الجيش المالي بالأسلحة والذخائر بعد أن اندحر في مواجهة الفصائل المسلحة المقربة من القاعدة في إقليم أزواد، وتراجع مخلفا وراءه عشرات الأطنان من المعدات العسكرية والذخائر التي وقعت في أيد الإرهابيين والمتشددين في الشمال، وأوصوا حكوماتهم بتقديم دعم ميداني مباشر على الأرض للتصدي للفصائل المسلحة السلفية وحركة أنصار الدين. وتدرس وزارة الدفاع الأمريكية حسب ذات الموقع، المساهمة في العمليات العسكرية في شمال مالي بتوفير طائرات نقل من قواعد القوات الجوية في أوروبا تساهم في نقل الأسلحة والذخائر للقوات الفرنسية في مسرح العمليات، وقال الموقع إن فرنسا حركت بالفعل سربي طائرات تكتيكية ومجموعة قتال تضم 20 طائرة هيليكوبتر هجومية من قواعد في فرنسا، وقد قرر البنتاغون زيادة حجم المساعدة التقنية والفنية لمصالح الأمن والجيش في** (موريتانيا )من أجل التصدي بكفاءة أكبر للتهديد الذي تمثله الفصائل المسلحة الموجود في شمال مالي، كما قررت الولايات المتحدة منح عدة دول معنية بالمسألة الأمنية في إقليم أزواد معلومات دقيقة وصور جوية متواصلة لمعاقل الجماعات المسلحة في شمال مالي

    المصدر
    http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=520940144605990&id=326381 104133148

  7. #7
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    حتى مجرد رجل اقتصاد كـ مهاتير محمد أدرك طرفا من حقيقة الصراع التاريخي بين عباد الشيطان ضد عباد الرحمن؟!!!








    لن أعيش في جلباب عباد الشيطان الوثنيين مسوخ الصهيوصليبية



  8. #8
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    خديجة بن قنة:
    يتدخلون فى مالي سريعًا خوفًا من الإسلاميين،
    ويمتنعون عن التدخل في سوريا خوفا من الإسلاميين، المحصلة ؛ السعي لإطفاء نور الله ، والله متم نوره ولو كره الكافرون....
















































    ناتو أوروبا الشيطاني الصليبي..

    ما بين إغتصابكم فلسطين لأجل اليهود و زحفكم على مالي لحرب من ينادي بشريعة الإسلام .. مساحة قذرة من إنسانيتكم العارية

    ما بين مناداتكم بحقوق الشواذ و الزواج بين المثليين و غض الطرف عن المجازر العرقية في بورما .. مساحة قذرة من إنسانيتكم العارية

    ما بين وثبتكم لأجل آبار بترول ليبيا و دعمكم المعلن و الغير معلن لنظام الطاغية بشار الأسد في سوريا .. مساحة قذرة من إنسانيتكم العارية


  9. #9
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    الحملة الصليبية الشيطانية الماسونية على مالي




    وكالة الأنباء الإسلامية - حق
    تتواصل الحملة الصليبية على المسلمين - الذين يحكمون بالشريعة - في مالي والتي بدأتها القوات الفرنسية يوم الجمعة الماضية لليوم الرابع على التوالي.
    في هذ اليوم تقدمت قوات المجاهدين بحسب ما أفادت مصادر ميدانية لموقع الحدث الأزوادي ووصلت إلى مشارف مدينة “كليكرو” إحدى كبريات المدن في الجنوب المالي، والواقعة على بعد 60 كيلو متر من العاصمة باماكو.

    تأكيد فرنسي على سيطرة المجاهدين على بلدة “ديابالي” بعد سحق المجاهدين للجيش المالي الموالي للصليبيين
    فقد اعترف وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لو دريان اليوم الاثنين بسيطرة المجاهدين على بلدة ديابالي في وسط مالي مما يعني فتح جبهة جديدة في جنوب غرب البلاد بعد أربعة أيام من بدء الحملة الصليبية التي تقودها فرنسا.
    وقال الوزير الفرنسي لتلفزيون (بي.إف.إم) “سيطروا على ديابالي… بعد قتال شرس ومقاومة من جيش مالي الذي لم يستطع صدهم في تلك اللحظة.”
    وكان الوزير قد قال للصحفيين في وقت سابق إن قوات فرنسا ومالي تقاتل بشراسة جماعات مسلحة في الغرب وقال إن المنطقة ما زالت “نقطة صعبة.”
    وقال لو دريان إن "مهمة فرنسا" قد تستغرق بعض الوقت وإن العاصمة باماكو كانت ستسقط في أيدي المتمردين لو لم تتدخل فرنسا.

    خيانة النظام الجزائري وتآمره مع الصليبيين



    فقد أغلقت السلطات الجزائرية بشكل كامل حدودها الواقعة شمال مدينة إين خليل في إقليم أزواد، وقالت مصادر مطلعة لـ”الحدث” إن الحكومة الجزائرية بالتعاون مع سلاح الطيران الفرنسي أغلقت حدودها على بعد 20 كيلو متر شمال “إين خليل”، في خطوة من شأنها الإسهام في مضاعفة الأزمة الإنسانية على الحدود .
    وكشفت المصادر عن تحليق طائرات فرنسية على مقربة من الحدود لمنع دخول وخروج السيارات والبشر إلى الجزائر.
    وكانت فرنسا قد اعلنت أن النظام الجزائري فتح مجاله الجوي لطائراتها الحربية التي تضرب المسلمين في مالي.

    غارات صليبية فرنسية على مدينة "دوينتزا" المسلمة




    فقد أفادت مصادر متطابقة إن الطيران الفرنسي شن غارات جديدة ظهر اليوم الاثنين على مدينة "دوينتزا" بولاية "موبتي" وسط مالي.
    وقال شهود عيان إن القصف استهدف أحياء في المدينة ودمرها، لكن المقاتلين الإسلاميين كانوا قد غادروا المدينة قبل القصف الجديد.
    وكانت الجماعات الجهادية قد أخلت مواقعها داخل المدن في انسحاب تكتيكي لتجنيب المدنيين ويلات الحرب، وتفاديا لسقوط أرواح بين سكان المدينة لكن الطيران الصليبي الفرنسي قصف تلك المدن.

    الدول الصليبية تقف وراء فرنسا في حرب المسلمين في مالي
    وفي مؤشر لاتحاد الصليبين عفي الحرب على المسلمين في مالي رحب حلف شمال الأطلسي "الناتو" بـ"التدخل العسكري الفرنسي" .
    وقالت المتحدثة باسم حلف الأطلسي :" نحيي التحرك الفرنسي السريع لصد هجوم التنظيمات "الإرهابية".
    وكانت بريطانيا قد اعلنت عن إرسالها طائرات محملة بمواد عسكرية لدعم الهجوم الصليبي الفرنسي على المسلمين في مالي، كما أعلنت امريكا عن تقديمها لمساعدات لوجستية للهجوم الفرنسي ويعتتقد أنها عن طريق الطائرات بدون طيار.

    استشهاد ثلاثة مجاهدين ، وتهديد بضرب العمق الفرنسي رداً على العدوان
    فقد نقلت وكالة (ونا-نواكشوط) أن مجلس شورى المجاهدين في أزواد المؤلف من "حركة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا" و"جماعة الملثمين" بقيادة مختار بلمختار، أعلن استشهاد ثلاثة عناصر تابعين له خلال قصف فرنسي على مدينة غاو.
    وقال المجلس في بيان مقتضب أرسلت نسخة منه إلى وكالة نواكشوط للأنباء إن العناصر الثلاثة قتلوا في قصف استهدف المدرسة الشرعية بمدينة غاو.
    وأكد المجلس أن الطيران الفرنسي قصف أيضا بوابات مدينة غاو الثلاث، وخاصة البوابة المؤدية إلى مدينة بوريم وتومبوكتو والبوابة المؤدية إلى مدينة كيدال.
    وأوضح بيان مجلس شورى المجاهدين ان الطائرات الفرنسية ألقت براميل متفجرة في نهر النيجر الذي يمر بدينة غاو.
    وكانت طائرات فرنسية قد قصت لأول مرة يوم أمس الأحد مدينة غاو، وهي عاصمة إقليم أزواد.
    ومن جهة أخرى أعلنت حركة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا، المسيطرة على منطقة غاو بالشمال المالي، أنها ستقوم بإغلاق المعابر الحدودية مع بوركينافاسو والنيجر من خلال "زرع الألغام".
    وكانت دول إفريقية من بينها النيجر وبوركينافاسو قد أعلنت عن نيتها إرسال قوات إلى مالي.


    وقال بيان موقع باسم أبو الوليد الصحراوي أمير حركة التوحيد والجهاد أن الجماعة ستبدأ في "إرسال التعزيزات العسكرية لمواجهة جيوش دول الطوق المرتدة العميلة لعباد الصليب"، مؤكداً أن هذه الحرب "لن تتوقف بعد اليوم فقد وفق الله المجاهدين إلى استدراج هذه الأنظمة المرتدة وأربابهم من النصارى إلى حرب مع الأمة الإسلامية".
    وأشار الصحراوي إلى أن "فصول هذه الحرب مع الصليبيين ووكلائهم بدأت في أرض أزواد ولن تكون إلا وبالا وخسارة على الكفار والمرتدين تماما مثلما حدث في أفغانستان والعراق والصومال".
    وفي سياق متصل نقلت فرانس24 عن "ابو دردار" احد مسؤولي حركة التوحيد في شمال مالي في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس من باماكو تهديده “ان فرنسا هاجمت الاسلام، وسنضرب فرنسا في الصميم”.

    أولى ردود الفعل لعلماء المسلمين بالفيديو
    رغم مرور أربعة أيام على بدء الحملة الصليبية ضد المسلمين في مالي لم يصدر أي رد فعل من علماء الفضائيات المشهورين ولا مما يسمى بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
    لكن الموقف البارز للعلماء جاء من الشيخ وجدى غنيم الذي وجه للامة الإسلامية كلمة مرئية بعنوان : فرنسا الارهابية تقتل المسلمين فى مالى‬‎
    http://www.youtube.com/watch?v=XirdvXSvNqo

    الشيخ الموريتاني محمد الأمين ولد مزيد: بدأت الحرب الصليبية في مالي والجهاد اصبح فرض عين على المسلمين


    من جهته قال الشيخ الموريتاني محمد الأمين ولد مزيد إن هذه الأيم تشهد غزوا عسكريا صليبيا جديدا تقوم به فرنسا لأشقائنا المسلمين في مالي، وقد بدأت الطائرات الفرنسية تقصف وتقتل وتشرد، وأعلنت ابريطانيا أنها ستقدم لحلفائها الفرنسيين دعما لوجستيا وعسكريا، وهما بذلك تستعيدان الأيام الأولى للحروب الصليبية التي أشعلتها فرنسا في العصور الغابرة ودعمها حلفاؤها .
    واضاف الشيخ ولد مزيد: يبدو أن فرنسا لم تتعظ بما جرى لجنودها في أفغانستان وماجرى لحلفائها الأمريكيين في العرا ق وأفغانستان وتعليقا على هذا العدوان الصليبي أود أن أذكِّر عامة المسلمين بما يلي :
    أولا: إن الجهاد يصير فرض عين إذا دخل العدو أرض المسلمين فيكون جهاد الفرنسيين الآن فرض عين على إخواننا المسلمين في مالي فإذا لم يكْفُوا لرد العدوان وإخراج الغازي المحتل من الأرض الإسلامية انتقل الواجب إلى من يليهم، قال خليل في مختصره (وتعين بفَجـْءِ العدو وإن على امرأة وعلى من بقربهم إن عجزوا).
    ثانيا: إن نصرة المسلم إذا تعرض لاعتداء من العدو واجب على من يستطيع ذلك وفي الصحيحين : ( انصر أخاك ظالما أو مظلوما)، وفي الصحيحين ( المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يُسْلِمُه).
    ثالثا: إن التعاون مع العدو الغازي جريمة محرمة في الشرع تسوِّغ أن يعامَل المتعاون بما يعامَل به العدو .
    رابعا : إن تعاون أي حكومة من حكومات المسلمين مع العدو الغازي بأي نوع من أنواع التعاون يُسقِط شرعيتها ويوجبُ الخروجَ عليها( ومن يتولهم منكم فإنه منهم).
    خامسا: إن الحكوماتِ العلمانيةَ الخارجةَ على الشرع، المتبعةَ لسنن اليهود والنصارى، المحادةَ لله ورسوله، لا شرعيةَ لها، وبالتالي فلا يحق لها قتال الخارجين عليها فهي الخارجةُ أصلا لا هم الخارجون عليها .
    سادسا : يجب على المسلمين استخلاص الأسرى الذين يأسرهم الفرنسيون في هذه الحرب ولو أتى ذلك على أموالهم، ففكُّ الأسير المسلم من أيدي العدو فرض كفاية ولو أتى على جميع المال، فقد ثبت في الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ( فكوا العاني) والعاني هو الأسير. وفي أحكام القرآن لابن العربي المالكي قال مالك: "على الناس أن يَفْدُوا الأسارى بجميع أموالهم".
    وفي كتب الأحناف " امرأة مسلمة سبيت بالمشرق يجب على أهل المغرب استخلاصها . ".
    سابعا : في هذه الظروف ندعو إخواننا المسلمين في مالي إلى توحيد كلمتهم ورص صفوفهم وسد كل المداخل التي يدخل منها شياطين الإنس والجن إلى تمزيق وحدتهم( إنما المؤمنون إخوة ) وأن يواجهوا – الغازي المحتل.
    والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون).

    وكالة الأنباء الإسلامية - حق

  10. #10
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    فرنسا الماسونية الخبيثة تعلن الحرب على المسلمين



    إعلان الرئيس الفرنسي فى الجمعة الماضية عن بدء العمليات الحربية الفرنسية على المسلمين فى مالى بصحبة أمريكا وبريطانيا ؛ ما هو إلا أعلان حرب على المسلمين الساعيين للتحرير من الهمجية والاستعمار الغربى . فرنسا لا تعنيها مالي وانما المعني كل ما هو مسلم.



    فأستهدافنا المتكررعسكريا بالتناوب من قبل هذه العصابة الدولية _ (امريكا ، بريطانيا ، وفرنسا) _ هو نتيجة لإستفرادهم بالعالم تحت غطاء قرارات ألأمم المتحدة والتى أخرجوها عن جوهر مهمتها التى يدعونها بأنفسهم! .



    هذه العصابة الإرهابية الدولية (امريكا ، بريطانيا ، وفرنسا) تبنت بالإجماع في ديسمبر/ كانون الأول الماضي القرار رقم 2085 لعام 2012 بإعلان الحرب على المسلمين فى أفريقيا ..



    وأنى أستغرب وبشدة ، صمت العالم ألأسلامى وإظهاره الخنوع المطبق بشكل سافر وانحيازه لقرارات هذه العصابة الدولية الإرهابية العدائية فى إستمرارها شن الحروب المتتالية على اٌلإسلام والمسلمين فى كل قارات العالم دون أتخاذ رادع يردعها !.



    أننا نواجه حربا عدائية مستمرة ، مستمرة ما أستمر خنوعنا لتسلط هذه العصابة إٌلإرهابية ، وقد اصبح العالم كله على دراية بوحشيتها وتغطرسها وتعصبها .



    فمن الواجب على المسلمين كافة اتخاذ كافة الاجراءات لوقف أستهتار وعربدة هذه العصابة الإرهابية والتوحد لمحاربتها وسحق عملائها والاخذ في الاعتبار قسوة وأنحياز قراراتهم الدموية ضدنا بنظر كل ألاعتبارات .



    أليس من ألأولى أن نظافر الجهود لدعم اي فعل جهادى مقاوم من شأنه يعجل عمليات حلحلة أستمرارية الحروب القذرة التى يعلنها علينا الغرب اللعين بين الحين وألأخر!.



    أليس علينا أن نعمل إلى تفعيل حقيقي لبيان أعلان دولة الخلافة التى ستحفظ كرامتنا وتصون مبدئنا فى الدفاع عن أنفسنا؟.



    فلما هذا الصمت والخنوع وأرواحنا تزهق ودمائنا تراق حسب مزاجيات ألأمريكى والبريطانى والفرنسى ..؟!.



    أليس على المسلمين تقديم المساعدة والعون العلنى (مرئيا ومسموعا ومكتوبا) لإخواننا وخواتنا فى مالي وغيرها من ارض المسلمين لمواجهة هذه العصابة الدولية الإرهابية وإطلاع العالم كله على جرائم هذه العصابة المتهورة بقدر ما يحتاجه الأمر وطالما اقتضت الضرورة .



    وكآننا لا بد في النهاية من المفاضلة بعد كل هذه المعارك الحامية الوطيس ، دون أن يعنينا أننا قادريين على مواجهة سيلان لعاب قطيع من الكلاب الضالة (امريكا ، بريطانيا ، وفرنسا)التي أصابت العالم بداء الخوار .



    إن قطيع الكلاب الضالة هذه طالما بقوا أعضاء دائميين فى الامم المتحدة فأنه يعنى ديمومة أستمرار الحروب على الأسلام كدين وعقيدة وعلى المسلمين كبشر .

  11. #11
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    أولى ردود الفعل لعلماء المسلمين بالفيديو

    رغم مرور أربعة أيام على بدء الحملة الصليبية ضد المسلمين في مالي لم يصدر أي رد فعل من علماء الفضائيات المشهورين ولا مما يسمى بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
    لكن الموقف البارز للعلماء جاء من الشيخ وجدى غنيم الذي وجه للامة الإسلامية كلمة مرئية بعنوان : فرنسا الارهابية تقتل المسلمين فى مالى‬‎
    http://www.youtube.com/watch?v=XirdvXSvNqo


    للتحميل :-
    ogv
    كود PHP:
    http://archive.org/download/wgdy9/wagdy.ogv


    mp4
    كود PHP:
    http://archive.org/download/wgdy9/wagdy.mp4

    flv
    كود PHP:
    http://archive.org/download/wgdy9/wagdy.flv



    الشيخ الموريتاني محمد الأمين ولد مزيد:
    بدأت الحرب الصليبية في مالي والجهاد اصبح فرض عين على المسلمين



    من جهته قال الشيخ الموريتاني محمد الأمين ولد مزيد إن هذه الأيم تشهد غزوا عسكريا صليبيا جديدا تقوم به فرنسا لأشقائنا المسلمين في مالي، وقد بدأت الطائرات الفرنسية تقصف وتقتل وتشرد، وأعلنت ابريطانيا أنها ستقدم لحلفائها الفرنسيين دعما لوجستيا وعسكريا، وهما بذلك تستعيدان الأيام الأولى للحروب الصليبية التي أشعلتها فرنسا في العصور الغابرة ودعمها حلفاؤها .
    واضاف الشيخ ولد مزيد: يبدو أن فرنسا لم تتعظ بما جرى لجنودها في أفغانستان وماجرى لحلفائها الأمريكيين في العرا ق وأفغانستان وتعليقا على هذا العدوان الصليبي أود أن أذكِّر عامة المسلمين بما يلي :
    أولا: إن الجهاد يصير فرض عين إذا دخل العدو أرض المسلمين فيكون جهاد الفرنسيين الآن فرض عين على إخواننا المسلمين في مالي فإذا لم يكْفُوا لرد العدوان وإخراج الغازي المحتل من الأرض الإسلامية انتقل الواجب إلى من يليهم، قال خليل في مختصره (وتعين بفَجـْءِ العدو وإن على امرأة وعلى من بقربهم إن عجزوا).
    ثانيا: إن نصرة المسلم إذا تعرض لاعتداء من العدو واجب على من يستطيع ذلك وفي الصحيحين : ( انصر أخاك ظالما أو مظلوما)، وفي الصحيحين ( المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يُسْلِمُه).
    ثالثا: إن التعاون مع العدو الغازي جريمة محرمة في الشرع تسوِّغ أن يعامَل المتعاون بما يعامَل به العدو .
    رابعا : إن تعاون أي حكومة من حكومات المسلمين مع العدو الغازي بأي نوع من أنواع التعاون يُسقِط شرعيتها ويوجبُ الخروجَ عليها( ومن يتولهم منكم فإنه منهم).
    خامسا: إن الحكوماتِ العلمانيةَ الخارجةَ على الشرع، المتبعةَ لسنن اليهود والنصارى، المحادةَ لله ورسوله، لا شرعيةَ لها، وبالتالي فلا يحق لها قتال الخارجين عليها فهي الخارجةُ أصلا لا هم الخارجون عليها .
    سادسا : يجب على المسلمين استخلاص الأسرى الذين يأسرهم الفرنسيون في هذه الحرب ولو أتى ذلك على أموالهم، ففكُّ الأسير المسلم من أيدي العدو فرض كفاية ولو أتى على جميع المال، فقد ثبت في الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ( فكوا العاني) والعاني هو الأسير. وفي أحكام القرآن لابن العربي المالكي قال مالك: "على الناس أن يَفْدُوا الأسارى بجميع أموالهم".
    وفي كتب الأحناف " امرأة مسلمة سبيت بالمشرق يجب على أهل المغرب استخلاصها . ".
    سابعا : في هذه الظروف ندعو إخواننا المسلمين في مالي إلى توحيد كلمتهم ورص صفوفهم وسد كل المداخل التي يدخل منها شياطين الإنس والجن إلى تمزيق وحدتهم( إنما المؤمنون إخوة ) وأن يواجهوا – الغازي المحتل.
    والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون).

    وكالة الأنباء الإسلامية - حق













    خريطة توضح الأوضاع في مالي بحسب قراءة وكالة فرانس24 الصليبية الاستعمارية الشيطانية







    منقول

    القواعد الخلفية للقوات الفرنسيّة والدعم اللوجستي تنطلق من دولة تشاد

    أول دعم عسكري انطلق من N'Djamena


    https://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=rqQQ_4YY9ms

    على لسان وزيرالدفاع يؤكد ما ذكرناه
    http://www.youtube.com/watch?v=mtD82_RO0qc
    اللهم اجعلهم عبرة لمن لا يعتبر اللهم اشدد وطأتك عليهم
    اللهم مكن الموحدين من قطف رؤوسهم ومكنهم من عدتهم







  12. #12
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0

    دعوة عالمية إسلامية وعالمية عامة:
    لمظاهرات عالمية امام السفارات الفرنسية يوم الجمعة للاحتجاج على الحملة الصليبية على المسلمين في مالي




    لأن المسلمين أمة واحدة كالجسد الواحد..
    دعوة لجميع المسلمين في جميع البلاد العربية والإسلامية وخاصة في بلدان الثوارت العربية
    ندعوكم لمظاهرات يوم الجمعة القادمة امام السفارات الفرنسية في الدول العربية والإسلامية للاحتجاج على الحملة الصليبية على المسلمين في مالي














    قائمة منتوجات فرنسية للشرفاء الغيورين على الإسلام لنشرها ومقاطعتها لبدء الحملة الاسلامية لمقاطعة المنتجات الفرنسية نصرة للمسلمين في مالي،
    والرجاء من كل مَن يعرف منتجات أخرى فرنسية أن يضيفها هنا :-
    ***************************************
    دعوة الی كل صفحات المسلمة علی الفيس بوك والے كل مسلم ومسلمة بنشر حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية

    علے بركة الله نبدأ الحملة :-

    أولاً ؛ الأجبان الفرنسية
    لفاشكري ( Laughing Cow ( la vache qui rit ، بري Brie ، فيتا الفرنسية ، الركفور الفرنسي ، إيدام الفرنسية ، Emental ، كاممبير ، صغيرتي Chaume ، سانت أوبين ، Soigno ..
    ثانياً ؛ سلع غذائية أخرى ؛
    منتجات رويال باك للصناعات الغذائية ، شيكولاتة (Ferrere Roche (P&O ، شيكولاتة بار ميلكا ، شيكولاتة ثورنتون ، شيكولاتة مونتيزوما ، زيوت وأعشاب ومايونيز Leiseur ، زيوت بوجيه ، زيوت Carapelli ، مكرونات نابوليتان Buitoni ، صلصة Dolmio ، صلصة البولونيز Panzini ، قهوة Segofredo Emozioni ، عصائر اندروس ، عصائر كنور نافس vie.fr ، عصائر Sicoly ، منتجات الحليب كانديا ، لحوم Bigard ، لحوم شارال ، كليمان Faugier ، Créaline ، أسماك Delpierre ، فلوري Michon للأطعمة الجاهزة ، بيكار أغذية مجمدة ، فير Gamme ، مكرونات جيوفاني رنا ، لو Gaulois ، Gerlinea ، منتجات ألبان Vrai ، سوكري سانت لويس ، ماكس هافيلار للأطعمة ، عدس Verte دو بوي ..
    ثالثاً ؛ منظفات ؛
    Domestos ، أجاكس دش ، سيف ، جونسون بطة ..
    رابعاً ؛ مستحضرات التجميل الفرنسية ومنها ؛
    كريمات ولوشنات karites للعناية بالبشرة ، كـريمات جـار إن تي دي Jar NTD ، منتجات FNC للعناية بالشعر ، كريمات ليبس للتجميل ، لوشنات فلورين للتجميل والعناية بالبشرة ، منتجات أنجل للعناية بالشعر ، كريمات ومنتجات فريدريك إم للتجميل والعناية بالبشرة ..
    خامساً ؛ العطور الفرنسية النسائية ومنها ؛
    versace ، Chance chanel ، Gucci rush ، Gucci envy me ، Victoria secret ، 212 ، amor amor ، Lacoste touch of pink ، Lacoste ، ck escape ، Ck euphoria ، coco channel ، light blue ، Escada ، Escada sentment ، Escada scannon ، 5 th ، organza ، Givenchy very irresistible ، Ultraviolet ، Ralph ، Echo ، Berrbery weekend ، burrbery britred ،
    1881 Lolita lempicka ، Miss u ، Promesse ، Cool water ، DKNY ، Romance ..
    سادساً ؛ العطور الفرنسية الرجالي ومنها ؛
    Silver shadow ، Cool water ، Gio ، Black xs ، Givenchy ، Chivenchy ، Lacoste ، Armani ، Fahrenheit ، 212 ، Angel ، Joop ، Bvlgari BLV ، Dunhill desire ، Polo sport ، Very irrisirtable ، Givenchy ، Koures Ultraviolet ، opium ..
    سابعاً ؛ منتجات ملابس ومنها ؛
    لاكوست lacoste ، ملابس أطفال jacadi paris ، بيتي باتو لملابس الأطفال ، Aubode للملابس الداخلية ، Cotonniers Comptoir ، دانيال Hechter ، جان بول غوتييه ، هيرميس ..
    ثامناً ؛ ساعات وحقائب ومنها ؛
    Dior ، Guess ، DKNY ، balmain ..
    تاسعاً ؛ أقلام ومنتجات مكتبية ومنها ؛
    ووترمان ، بيك ..
    عاشراً ؛ مستلزمات منزلية ، ومنتجات أخرى ؛
    تيفال ، مولينكس ، لاغوستينا ، كروبس ، روفينتا ..

    مـنـقـول

















    الأحد 13 يناير 2013



    دعا التيار الإسلامي العام المصريين للمشاركة فى وقفة يوم الجمعة المقبلة أمام السفارة الفرنسية وذلك ، تنديداً بحصارهم للمسلمين بمالى والأعمال الإجرامية تجاههم .
    وقال التيار فى بيان له عبر الصفحة الرسمية من موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" : "يدعوكم التيار الإسلامى العام للمشاركة فى وقفة أمام السفارة الفرنسية يوم الجمعة القادمة بعد الصلاة بإذن الله تعالى لرفع الحصار عن إخواننا فى مالى والإجرام العالمى فى حق المسلمين هناك و سنقوم بحصر كل المنتجات الفرنسية والمطاعم والشركات وذلك لمقاطعتها وسيتم توزيع أسماء هذه المنتجات والتعريف بالشركات فى الوقفة كما ستتضمن فاعليات أخرى فشاركونا فيها"
    المصدر/
    المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير









    الشريعة فوق الدستور .

    دعا التيار الإسلامي العام المصريين للمشاركة
    فى وقفة يوم الجمعة المقبلة أمام السفارة الفرنسية ,
    و ذلك للتننديد بالحملة الصليبية الغاشمة التى تشنها
    فرنسا على مسلمى مالى .

    و جاء نص البيان الصادر عن "التيار" كما يلى :
    "يدعوكم التيار الإسلامى العام للمشاركة فى وقفة
    أمام السفارة الفرنسية يوم الجمعة القادمة بعد الصلاة بإذن الله تعالى لرفع الحصار عن إخواننا فى مالى و الإجرام العالمى فى حق المسلمين هناك . و سنقوم بحصر كل المنتجات الفرنسية
    و المطاعم و الشركات و ذلك لمقاطعتها و سيتم توزيع أسماء
    هذه المنتجات و التعريف بالشركات فى الوقفة كما ستتضمن فاعليات أخرى فشاركونا فيها ".__ إنتهى .









    مالي .. حرب صليبية ضد الشريعة




    أبو الهيثم محمد درويش الأحد 13 يناير 2013
    جرح جديد ينزف في جسد الأمة الإسلامية ,ينفجر هذه المرة في العمق الأفريقي المسلم , بعد سيطرة حركة إسلامية على شمال مالي وإعلان تطبيق الشريعة الإسلامية .

    الرئيس الفرنسي لا يستحيي من التصريح بأنه سيحارب من يريدون تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية في مالي من أجل تحقيق السلام العالمي .
    القوم يعلنون كرههم للإسلام ومحاربتهم للشريعة الإسلامية ولا يتوانون عن التدخل بكل وقاحة في شئون دول أخرى إذا كان الباعث هو الحرب على الشريعة الإسلامية .

    لماذا الحرب على الشريعة :
    لاشك أننا نتلمس خطوات الطابور الخامس المنافق في صفوف الدول الإسلامية والمحارب للشريعة وأهلها بكل وضوح تحت دعوى المناداة بالليبرالية أو الحرية أو المدنية ... إلى غير ذلك من مسميات يتمحكون بها للعمل تحت غطائها لمحاربة الإسلام .

    يلتقي هؤلاء مع إخوانهم من اليهود والصليبيين المعادين للإسلام والشريعة والمشروع الإسلامي ويجتمعون معهم في الإيمان بفلسفات نفعية بحثة تؤمن بما يحقق اللذة وتكفر بكل ما يضع حدوداً للشهوات ولو وصلت للشذوذ وكذلك يعادون كل ما يضع حدوداً لشطحات العقول ولو وصلت للإلحاد ... فالقوم يعادون كل ما يعوق شهواتهم وكفرهم وشذوذهم , وهم في ذلك على درجات ... منهم من يحارب الإسلام من أجل لذته وشهوته الحيوانية ومنهم من يحارب الإسلام من أجل الدفاع عن إلحاده وكرهه للدين ومنهم من يحارب الإسلام من أجل الدفاع عن دينه المحرف .. وفي النهاية فالكل يجتمع على عداء الإسلام .

    المأساة الجديدة مأساة صليبية واضحة بجلاء لا لبس فيها .... فها هي دولة صليبية تشن هجوما ضارياً على دولة مالي وبالتحديد على شمال مالي الذي تحرر وأعلن تطبيق الشريعة .. ويصرح رئيس فرنسا بأن السبب هو منع تطبيق الشريعة الإسلامية في مالي .

    أين المسلمون :
    أتساءل : أين المجتمع الإسلامي والعربي ؟؟ أين ردود الأفعال المنتظرة من دول دينها الرسمي هو الإسلام ؟؟؟
    والإجابة أنه و للأسف : هذه الدول نفسها في غالبيتها تحارب مطالب تطبيق الشريعة فيها .

    ما السبيل لنصرة إخواننا في مالي :
    في الغالب لن ينتفض للمعاونة والنصرة إلا حاملي لواء قضية الشريعة و أصحاب العاطفة الإسلامية الصادقة من الشعوب وهم كثر ولله الحمد
    وأرى أن وسائل النصرة المتاحة حالياً :

    أولاً : سلاح المقاطعة الفعال لكل منتج فرنسي .

    ثانياً : الانتفاض والتظاهر لتحريك الحكومات لاتخاذ مواقف جدية ضد هذه الغزوة الصليبية .

    ثالثاً : نشر القضية في شتى وسائل الإعلام والاتصال الحديثة بكافة أنواعها وأشكالها .

    رابعاً : المطالبة بالإمدادات العسكرية من دول الجوار أو المطالبة بفتح باب الجهاد للشباب للدفاع عن قضية إسلامية صريحة كهذه .

    خامساً : الدعاء لهم والتضرع والابتهال ونشر قضيتهم في المساجد على المنابر وفي الدروس وضرورة تحريك العلماء والدعاة للقضية وتبنيها .

    ونسأل الله تعالى لهم النصر والتمكين ونسأله أن تسود شريعته كافة بقاع الأرض وان يرد كيد الكائدين في نحورهم .




    المصدر/
    المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير


  13. #13
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    فرنسا تدشن الحملة الصليبية في مالي....اﻵن حمي الوطيس


    كما كان متوقعا لم يطل صبر المحتل الفرنسي القديم الجديد على البقاء بعيدا عن مسرح الأحداث في مالي حتى أسفر عن وجهه القبيح في أقبح صوره ألا وهو التدخل العسكري المباشر بكل ما تحمل هذه الكلمة من معاني الإحتلال المرادفة للقهر والإذلال والإستغلال لتعيد فرنسا الصليبية إلى ذاكرة المسلمين عامة وأهلنا في شمال وغرب إفريقيا خاصة فصول احتلال لم تتخلص شعوبنا المسلمة من تبعاته رغم تصريحات الساسة الفرنسيين والمحليين بانتهائه منذ نصف قرن ليؤكد الإحتلال الجديد أن مرحلة الإنسحاب السابقة لم تكن في حقيقتها سوى استراحة محارب ومخادعة لص مخاتل لجأ إلى تهدئة سمحت له بتحقيق أهدافه بأقل الأثمان حتى إذا استفاقت الضحية على واقعها المرير لم يجد المحتل المفترس بدا من غرس مخالبه في جسدها من جديد وتلك قصتنا المؤلمة مع عباد الصليب منذ حطموا بنيان الخلافة واقتسموا إرثها على مائدة اللئام المسماة بالأمم المتحدة التي لم تتحد إلا على حرب الإسلام وإذلال المسلمين وتقسيم أرضهم ونهب خيراتهم وضرب أغلال العبودية على أيديهم وأرجلهم بعدما نجحوا في غزو عقولهم وتحطيم حصن عقيدتهم الذي سادوا العالم من بروجه لأكثر من عشر قرون حتى إذا أغراهم دهاقنة اليهود والنصارى بالخروج منه بداعي الشبهات والشهوات انقضوا عليهم ليمسخوهم خلقا آخر فصاروا قطعانا متفرقة كأن لم تغن بالأمس ولله الأمر من قبل ومن بعد.

    إن الأمر بالفصل وليس بالهزل وإنها حرب صليبية بكل ما تحمل الكلمة من معنى وإن غير الناس أسمها أو تغاضى المسلمون عن حقيقتها أو ألبسها الفرنسيون لباس الزور كالدفاع عن الحرية وحقوق الإنسان الذي يستعبدون به البشرية ويحتلون به بلاد المسلمين المنخدعين ببريق الشعارات أو المتغافلين عن حقيقة المسميات تهربا من تكاليف الحرية الحقة في ظل العبودية لله الواحد القهار وحده لاشريك له وحقوق المسلم الحقيقية لاالموهومة في سيادته على أرضه وثرواته .
    لقد كبر على فرنسا أن ترى عودة أبناء المسلمين إلى دينهم ومصدر عز أبائهم وأجدادهم فأسفرت عن وجهها القبيح وعبرت عن رفضها الصريح لعودة الإسلام الصحيح إلى دفة الحكم وتسيير شؤون المسلمين وبسط سلطانه في أرض الله فبالأمس القريب بالجزائر واليوم في مالي تعددت الأوطان وتبدلت الأجيال واختلف الساسة ولكن الموقف من الإسلام بقي هو هو :العداء الأبدي المتأصل في قلوبهم أصالة الباطل في دمائهم ،باطل لادواء له إلا بيض الصفائح تزيل رؤوسهم عن كواهلهم بعدما أعيى الصحائف علاجهم .

    إننا لا نلوم فرنسا الصليبية وحلفها عن أطماعهم بقدر ما نلوم أمة المليار ونصف المليار عن رضاها بدور الفريسة على مسرح تاريخ لامكان فيه للضعفاء ولا يحمي المغفلين .....فهل يعقل أن تستعبد فرنسا المنهكة في أفغانستان شمال وغرب إفريقيا المسلمين وهما أضعافا مضاعفة لفرنسا في المساحة والسكان؟وهل كان يمكن لفرنسا أن تطأ أقدامها أرض المسلمين من غير تسهيلات حكوماتهم العميلة الفاسدة وسكوت علمائهم القاتل وغفلتهم المميتة؟

    إن أكبر مسؤولية على استمرار احتلال الأمة واستعبادها يتحملها الحكام وحملة العلم والأقلام وإن سكوت العلماء والخطباء والكتباء لايقل جرما عن عمالة الحكام العملاء فكيف إذا تحولت الصحافة في بلداننا إلى داع صريح لدخول المحتل والعلماء إلى أداة لتمرير الفتوى وتوطئة السبيل للكافرين على المسلمين ولاحول ولا قوة إلا بالله.

    لقد انطلقت شرارة الحرب الصليبية من مالي المسلمة لتلقي بحممها على إفريقيا برمتها وعلى شباب الإسلام أن يأخذوا للحرب أهبتها ويلبسوا لأمتها لنجدد معاني الأخوة الإيمانية الصادقة والنصرة الحقيقية بالأموال والمهج والتضحية في سبيل الله بالغالي النفيس لتعلم فرنسا وحلفها بالفعل قبل القول أن عهد الإحتلال والإذلال قد ولى وبزغ على أنقاضه فجر الإسلام الصادق الذي لن يغيب حتى يبلغ شعاع أنواره أسوار روما بإذن الله بعز عزيز أو ذل ذليل عز يعز الله به الإسلام وذلا يذل الله به الكفر.

    إن أول مهمة تقع على عاتق شعوبنا المسلمة هو منع حكوماتها العميلة من إرسال جيوشها لدعم الجيش الفرنسي الصليبي المعتدي على أهلنا في مالي ويتحمل العلماء والدعاة وحملة الأقلام في مختلف وسائل الإعلام أكبر مسؤولية في تبيين حكم مظاهرة الكافرين على المسلمين والأبعاد الحقيقية (عقدية وسياسية واقتصادية وعسكرية) لهذه الحملة الظالمة التي تهدف إلى تهدف إلى إبقاء شعوبنا المسلمة تحت سيطرة فرنسا الصليبية وثرواتنا في خدمة اقتصادهم لا لبناء اقتصادنا .

    إن الهجمة الصليبية الفرنسية هي محنة تخفي بين أحشائها منحة لو أحسن شباب الإسلام في شمال وغرب أفريقيا استغلالها واجتمعوا تحت راية الإسلام لرد عاديتها وأحسنوا استغلال الإمكانيات المتاحة لدحرها بإذن الله معتمدين بعد الله سبحانه على المبادئ التالية :

    1وحدة الصف:قال تعالى إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله كأنهم بنيان مرصوص) وقال تعالى ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) ونخص بالذكر الجماعات الجهادية والجماعات الإسلامية العاملة ....يجب أن تتوحد جهود العاملين كلهم كل في موقعه على استهداف الفرنسيين وتركيز ضرباتنا عليهم باللسان والسنان والرشاش والإعلام في كل الأوطان فنحول حياتهم إلى جحيم وندفعهم إلى الرحيل لنخرق في اقتصاد فرنسا خرقا لا يقبل الترقيع ونهدد كيانها من أساسه بعون الله.

    2 توسيع دائرة الحرب: ينبغي علىنا توسيع دائرة الحرب إلى شمال وغرب إفريقيا كلها فشركات فرنسا وسفاراتها وقنصلياتها وقواعدها بحمد الله منتشرة وتركيز جهودها وحشد قواتها في مالي يزيد هذه القواعد ضعفا ويتركها مكشوفة لضرباتنا وخطفنا ولن تتمكن فرنسا وحلفها من تغطية هذه المساحة الشاسعة مهما حشدوا وجمعوا فهذا أوان انطلاق الأسد من عرينها أحفاد عمر المختار في ليبيا وأحفاد عقبة في تونس وأحفاد عبد الكريم الخطابي في المغرب الأقصى وأحفاد يوسف بن تاشفين في بلاد شنقيط وأهل العزائم في النيجر والسنيغال وساحل العاج ونيجيريا وتشاد لنحيل حياة فرنسا المجرمة إلى جحيم ورمالنا إلى لهيب يشوي لحوم جنودها النتنى.

    3 إطالة أمد الحرب: إن فرنسا ستحاول حسم الحرب في أيام معدودة لضعف الجندي الفرنسي وانهياره المعنوي من جهة وأزمتها الإقنصادية من جهة أخرى ولدى علينا أن نجرها إلى حرب طويلة منهكة على محوري الزمان والمكان لنستنزف إمكانياتها المادية والبشرية ونقطع ذراعها المحيطة بشعوبنا المهيمنة على ثرواتنا والبيداية بحمد الله مبشرة وما تخفي الأيام في أحشائها أعظم بإذن الله .

    4 نقل الحرب إلى داخل التراب الفرنسي:
    إن أعظم الأسباب التي جعلت الشعوب الصليبية تساند حكوماتها الظالمة في حملاتها على أمتنا المسلمة هو بقاء هذه الشعوب بعيدا عن نيران الحرب سادرين في غيهم وشهواتهم ولدى وجب علينا النقل الرعب إلى أحيائهم ومدنهم زرافات ووحدانا بكل الأسلحة الممكنة لنذيقهم بعض ما يذوق أطفالنا ونساؤنا من قصف طائراتهم ونيران أسلحتهم وفرنسا مهما شددت من حرصها وضاعفت من يقظة رجال أمنها وفعلت مخططاتها الأمنية لن تمنع أسود الإسلام المجتمعة والمنفردة عن هز شوارعها ومبانيها ونشر الرعب في قلوب الفرنسيين في عقر دارهم بعون الله وموقع فرنسا المفتوح في أوروبا على عدة دول تسهل عودة خالد كلكال ومحمد مراح بعزم أكبر مادام ظلم فرنسا قائما.

    (والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون )
    والحمد لله رب العالمين.


    منقوووووول



  14. #14
    من المؤسسين
    تاريخ التسجيل
    05-02-2007
    المشاركات
    62,810
    معدل تقييم المستوى
    639
    اللهم عليك بفرنسا ومن اعانها من الصليبيين والمرتدين والمنافقين يارب العالمين

  15. #15
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    07-02-2012
    المشاركات
    4,186
    معدل تقييم المستوى
    0
    صراع الأيدلوجيات والمصالح في مالي
    Monday 14 January 2013


    كتبه للمفكرة / شريف عبد العزيز




    من جديد تنفجر الأوضاع في الشمال الأفريقي منذرة بحلقة جديدة من حلقات العدوان الغربي على العالم الإسلامي على خلفية تاريخية لن تنتهي تداعياتها على ما يبدو إلى قيام الساعة . ففرنسا ممثلة العالم الغربي والأوروبي تقصف بكل ما أوتيت من قوة شمال مالي بدعوى حماية البلاد من الوقوع في قبضة المتشددين الإسلاميين واستعادة السلطة الشرعية لزمام الأمور، وهي في ذلك لا تستطيع أن تخفي سوءة عدوانها الجديد بمبررات إنسانية أو إستراتيجية ومسوغات أممية، ففجاجة العدوان على مالي بدا للجميع دون لف أو دوران، إنه عدوان من أجل المصالح الدنيوية والأحقاد الدينية، شأنه في ذلك شأن سائر الحملات الأوروبية على العالم الإسلامي عبر التاريخ، إنها ثنائية المال والدين، أو صراع المصالح والأيدلوجيات.



    أمريكا والغرب حريصة منذ أحداث سبتمبر الكاشفة لكثير من مخططات وتدابير العالم الغربي تجاه العالم الإسلامي، حريصة كل الحرص على عدم تمكين مجاهدي السلفية الجهادية أو ما يطلق عليه إعلاميًّا اسم تنظيم القاعدة، من إيجاد بقعة من الأرض تكون بمثابة دار هجرة لكل المجاهدين على مستوى العالم، وبؤرة تصدي وممانعة ـ حقيقية وليست ورقية أو استعراضية مثل إيران وسوريا ـ لمشاريع الهيمنة والنفوذ والتوسع الغربي على حساب العالم الإسلامي، ومنذ نجاح الأمريكان وحلفائهم من الأوروبيين في احتلال أفغانستان سنة 2001، وأمريكا حريصة على بقاء التنظيم الجهادي في إطاره السري العنقودي، خلايا متفرقة تعمل هنا وهناك دون تنسيق أو ترتيب، ولا يجمعهم سوى الإطار الفكري والعقدي والرؤية الحركية، غير ذلك فأمريكا وأوروبا حرصتا على منعه بأي ثمن، وهو ما جعلهم يتدخلون سريعًا لإجهاض تجربة حركة الشباب الصومالية، وتجربة الإمارة الإسلامية العراقية، حتى كانت جاءت اللحظة التي لم يحسن الأمريكان والأوربيون تقديرها فوجدوا أنفسهم بغتة في معضلة كبرى تنذر بمواجهة شاملة في الشمال الأفريقي.





    ولكن كيف صنع الغرور الأمريكي والأوروبي هذه الفرصة الذهبية للمجاهدين؟


    ففي الوقت الذي كانت فيه طائرات الناتو تدك كتائب وحصون القذافي في ليبيا، وتساهم بفاعلية في إنهاء النظام الديكتاتوري التي ساهمت في بنائه وتضخيمه، وتفتح الطريق أمام الثوار الليبيين وجلهم من ذوي الصبغة الإسلامية، وكثير منهم أصحاب خبرات سابقة في أفغانستان والبوسنة والشيشان، في هذا الوقت كان مجاهدو القاعدة يعملون بذكاء واحترافية وهدوء كبير في مناطق عديدة من القطاع الصحراوي الشاسع، على إيجاد موطئ قدم لهم في شمال مالي لبناء أول دويلة لهم بالمعنى المعروف، وذلك باستغلال حالة الفراغ السياسي بسبب الصراع العرقي المزمن بين الطوارق والماليين في شمال مالي، ورغبة الطوارق في الاستقلال بإقليم "أزواد" الشاسع والمليء بالثروات الطبيعية والمعادن النفيسة، وفي هدوء حذر تحرك مجاهدو تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي من شرق الجزائر، ومن الصحراء الجزائرية حيث معقل الحركة وهم جنسيات مختلفة وأغلبهم من الجزائر وتونس والمغرب ومالي وموريتانيا والنيجر، تحركوا في بعض مئات فقط ناحية شمال مالي، وقد ساعدهم على التقدم وجود آلاف الجنود الماليين في القتال إلى جانب القذافي في ليبيا، وعودة الكثير من الطوارق للعمل الميداني في شمال مالي بعد سقوط القذافي، واكتملت وتهيأت كل الأسباب لسرعة استيلاء تنظيم القاعدة والطوارق على ثلثي مالي مع سقوط القذافي وانفتاح مخازن السلاح على مصراعيها، وتحولت ليبيا لأكبر مصدر للسلاح غير القانوني في العالم، ويكون تنظيم القاعدة أول وأكبر المستفيدين من هذا السلاح، أضف إلى ذلك فاجعة أخرى للأمريكان والأوربيين تمثلت في استيلاء المجاهدين على العتاد الحديث للجيش المالي المنهار، فقبل استيلاء المجاهدين على شمال مالي في أبريل الماضي، كان الأمريكان قد زودوا الجيش المالي بمعدات قتالية متنوعة وجديدة، ووسائل اتصال حديثة، وتقنيات مكافحة الإرهاب لمراقبة تنظيم القاعدة في الصحراء الجزائرية، إضافة
    إلىهذه المعدات والتجهيزات،ورث تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي أيضًا المستودعات التي تركها الجيش المالي، بما في ذلك مدافع وراجمات صواريخ واحتياطات كبيرة من الأسلحة الخفيفة، ويسيطر التنظيم على المطارات المدنية في " تمبكتو وغاو وكيدال"، إلى جانب واحدة من أكبر القواعد الجوية في بلدة تساليت قرب الحدود الشمالية مع الجزائر.


    وغير الأوضاع الميدانية التي هيأت للمجاهدين العرب والطوارق أن يحكموا سيطرتهم على شمال مالي في مساحة شاسعة تمتد إلى 300 ألف كيلو متر مربع أي ما يوازي 3 أضعاف مساحة إنجلترا، كانت هناك أوضاع سياسية مواتية، فالجيش المالي عقب هزيمته المروعة أمام الطوارق والمجاهدين في الشمال، وبإيعاز من فرنسا صاحبة النفوذ الكبير في مالي قام بالتمرد على الرئيس المنتخب "أحمد توماني" والرئيس الذي تولى بعده جاء لأهداف معينة ولخدمة رغبات السيد الأوروبي والأمريكي، والمتمثلة في السماح للقوات الأوروبية والأمريكية بالتقدم والتوغل والعدوان على قطعة غالية من العالم الإسلامي.



    ولأن العقلية العسكرية قد تغيرت منذ العدوان على العراق، وتغيرت السياسات الأمريكية تجاه أمثال هذه الحروب، فقد سار الأمريكان والفرنسيون على نفس خطوات نهج العدوان على العراق مع تعديل جديد، وذلك باستصدار قرار أممي يبيح العدوان على مالي بحجة استعادة الشرعية، ونجدة إحدى الدول الأعضاء في الأمم المتحدة من العدوان التي تتعرض له ـ كأن الذي يحدث في سوريا منذ عامين مشاجرة بين الأطفال في المدرسة ـ ثم تفعيل مشروع "الباب المفتوح" لمشاركة دول الجوار والمحيط الإقليمي في القتال، حتى لا تتحمل أمريكا أو دولة بعينها تكلفة العدوان المتواصل على العالم الإسلامي، وبالفعل تم استصدار القرار 2085 من الأمم المتحدة للتدخل في مالي، وقامت قوات منظمة دول غرب أفريقيا المعروفة باسم "إيكواس" وتضم السنغال والنيجر وساحل العاج وبوركينا فاسو بالانضمام إلى بقايا الجيش المالي، وتحت غطاء جوي مكثف من فرنسا شن هذا التحالف المريب هجومًا لاستعادة مدينا "كونا " الإستراتيجية من يد المجاهدين الإسلاميين، وذلك بعد معارك عنيفة كشفت عن قوة تنظيم المجاهدين وأفضليته الميدانية وأيضًا العسكرية.


    البعض ربما يتعجب من تباطؤ الأمريكان والأوربيين تجاه الأوضاع في شمال مالي، ولماذا صبروا طيلة الشهور الماضية على وجود مجاهدين إسلاميين في هذه المساحة الكبيرة؟! ولماذا تحركوا الآن؟! والإجابة على هذا التساؤل عند الجزائريين أصحاب الخبرة الطويلة والدامية مع التنظيمات الجهادية، حيث تخوفت الجزائر وحق لها أن تتخوف من عاقبة الدخول في مواجهات مسلحة مع المجاهدين؛ لأن ذلك سيفتح أبوابًا للمواجهة ستمتد بطول الشمال الأفريقي كله، وستكون دول الشمال وعلى رأسها الجزائر وليبيا أكثر من ينكوي بنيران هذه المواجهات، كما أن الجزائر وجدت في هذه المناسبة فرصة لا تعوض في استعادة نفوذها الإقليمي في مواجهة الضغوط الفرنسية، وميل فرنسا الواضح ناحية محور المغرب ـ النيجر على حساب الجزائر، لذلك حاول الجزائريون تأخير هذا الهجوم وفتح الباب أمام الدبلوماسية، ولكن فشل الجزائريين في مواجهة الضغوط الأمريكية والفرنسية خاصة بعد زيارة الرئيس الفرنسي الأخيرة إلى الجزائر منذ أسابيع حسمت بصورة نهائية العمل العسكري، أضف إلى ذلك استيلاء المجاهدين على مدينة "كونا" والتي تعتبر بمثابة مفتاح الجنوب، كل ذلك سرَّع من وتيرة الاستعداد للعدوان على مالي.



    والذي قد لا يعرفه الكثيرون أن ثمة تقاطعًا كبيرًا في المصالح الاقتصادية والسياسية بين أمريكا وفرنسا في هذه المنطقة، سينتهي بمشيئة الله عز وجل إلى فشل هذا العدوان الجديد،
    فالاستثمارات الأميركية في قطاع النفط في الجزائر استثمارات ضخمة جدًّا، وكذلك الاستثمارات الأميركية في ليبيا، و20% من بترول أمريكا يأتي من الشمال الأفريقي، وبالتالي يعني أي عدوان على الأرض سيؤدي إلى عدم استقرار في المحيط الإقليمي، وكذلك أي انتصار للحركات الجهادية في شمال مالي سيؤدي بكل المنطقة إلى عدم الاستقرار. أما فرنسا فلها مصالح اقتصادية ضخمة في شمال مالي تريد أن تحميها، كما أنها صاحبة النفوذ التقليدي والتاريخي في المنطقة، وتريد أن تعيد رسم دائرة نفوذها في مواجهة المد المتزايد للنفوذ الأمريكي، وأمريكا تريد أن تبني قاعدة عسكرية ضخمة في إحدى دول المنطقة لتتمكن من مراقبة المنطقة الشاسعة الممتدة من الصومال إلى موريتانيا وهي مساحة أكبر من ضعفي مساحة قارة أوروبا كلها، ولن يتم تغطيتها أمنيًّا عبر طائرات استطلاع أو قوات خاصة أو مراكز متنقلة، فلابد لها من قاعدة عسكرية ضخمة شبيهة بتلك التي في ألمانيا.



    ومهما يكن من مستقبل العمليات العسكرية في مالي في الأيام المقبلة، فإن التجربة قد أثبتت لنا عدة مرات أن أمثال هذه الضربات لا تعود بالنفع على أحد، فلا هي ستقضي أبدًا على التنظيمات الجهادية، بل ستشعل جذوة الجهاد عند الكثيرين، والطبيعة الدينية للشعب المالي المسلم والمسالم ستجعل العمليات القتالية وقودًا يحول الكثيرين منهم لمجاهدين ضد الغازي الصليبي، وهو الأمر الذي بدت بوادره في الظهور بعد فتوى علماء مالي بوجوب التصدي للعدوان الصليبي على مالي، ولن تحقق الاستقرار السياسي في مالي وفي المنطقة، ولن تحفظ على فرنسا وأمريكا مصالحها، بل ستتعرض المصالح وكذا الرعايا لهجمات وضربات متتالية، فضريبة الدماء البريئة ضريبة ثقيلة وباهظة التكلفة، وسيأتي اليوم الذي سيندم فيه كل من اشترك في العدوان على العالم الإسلامي بأسماء زائفة مثل الحرب على الإرهاب أو نشر الديمقراطية أو مساندة السلطة الشرعية، والحقيقة أنه صراع المال والدين على أرض اللبن والعسل.


 

 
صفحة 1 من 4 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Powered by vBulletin® Version 4.2.2
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
الساعة الآن 12:37 PM
vBulletin 4.0 skin by CompleteVB